أعلان الهيدر

الرئيسية ظاهرة الديجافو Deja Vu (شوهد من قبل)

ظاهرة الديجافو Deja Vu (شوهد من قبل)



هل أحسست من قبل عند رؤية مشهد معين انك قد رأيته من قبل بنفس التفاصيل؟!
احدى اغرب الحالات التى تحدث للانسان

بالفيديو : ظاهرة ( شوهد من قبل ) الديجافو
لنتعرف معا على هذه الظاهرة من خلال موقعنا عالم ريفو الترفيهى و تسمى ظاهرة الديجافو Deja Vu كلمة فرنسية تعني شوهد من قبل اطلق عليها هذا الاسم العالم إميل بويرك و هي ظاهرة تحدث لكثير من الناس و يحسوا بأنهم عِاشوا الاحداث من قبل وأنها ليست تحدث لأول مرة.

لها عدة تفسيرات تفسر سبب حدوثها. وتحدث هذه الظاهرة بنسبة 70 % من البشر ممن هم بين الـ 17 إلى الـ 25 من أعمارهم
وتشتمل هذه الظاهرة إجمالاً على التفاصيل والكلمات والوجوه والأماكن والحركة .. بحيث نشعر بأن هذا الشيء الذي يحدث أمامنا الآن قد حصل في السابق .. لكننا لا نستطيع تذكر متى حصل هذا الشيء وأين حصل …!!
بل إن هذه الظاهرة ببعض الأحيان تستمر للحظات تتيح لنا معرفة ما سيحدث بالثوانى القليلة القادمة كأننا "نتذكر" المستقبل القريب الآني ولكن يبقى هذا الشعور شعور غامض .. لا نعرف منشأه ..!!


  • التفسيرات العلمية لهذه الظاهرة :
النظرية العلمية المفترضة لتفسير هذا الأمر فهي كالتالي :أن المخ عبارة عن مناطق وكل منطقة مسؤولة عن وظيفة مثال: الرؤية تكون في مؤخرة الرأس، السمع على الجوانب وهكذا.
وما يحدث أنك عندما ترى شيئا يترجمه الجزء الخاص بالرؤية وهذه هي وظيفته ترجمة الاشارات الى صورة فقط أما فهم هذه الصورة و استيعابها أو تذكرها اذا كانت مألوفة يكون في جزء اّخر يسمى مركز الإدراك
1-في هذه الظاهرة يحدث أن هناك في بعض الأحيان يحدث تأخر بين العمليتين وتمر برهة من الوقت تدخل فيها الصورة الى مركز الذاكرة قبل الادراك ثم تذهب الصورة اليه لاحقا فيظن المخ أنه راّها من قبل .


2-هناك تفسير آخر : أنه خلال تواجدك في هذا المكان أوا لموقف يترجم الاحداث الى
اشارات في الاعصاب فترسل الاعصاب هذه الاشارات إلى مركز الذاكرة القصيرة ( short memory )
ليتم حفظها هناك ولكن في جزء من الثانيه قد ترسل الأعصاب نفس الاشارات
بالخطأ الى مركز الذاكره الطويله فنشعر بأن هذا الموقف قد مرنا بنا من قبل……!!!
وللعلم مركز الذاكره الطويله هي المكان الذي يحفظ فيه احداث قديمه يمكن
استرجاعها مع الزمن…..


3-وهناك تفسير آخر : أن مخ الإنسان ينقسم الى قسمين,قسم أيمن و قسم أيسر و الانسان بطبعه يدرك الأماكن أو الأشياء بكلا الجزأين معاً…
و إذا حدث أن اشتغل أحد الاجزاء قبل الاخر . يرى المكان أو الموقف لكن لا يكون ملم بكل صفاته وعندما يعمل الجزء الاخر تكتمل عنده الصوره فيرى الجزء الاول الخصائص التي لم يرها بمفرده ويكون الجزأين في سباق ليتم دمج العمل مع بعضهم البعض فيرى الجزء الثاني أن هذا المكان قد سبق أن شاهده وهذا صحيح أنه شاهده بواسطة القسم الاول وكل هذا العمل في أجزاء بسيطة من الثانيه.


شاهد هذا الفيديو لتفهم اكثر











تابعنا على الفيسبوك

يتم التشغيل بواسطة Blogger.